قامت Bentley Mulliner هذا الصباح بإزاحة الستار عن سيارة Bacalar الجديدة كلّياً وذلك في مقرّ شركة Bentley بكرو في إنكلترا. وتتميّز هذه السيارة الفاخرة عالية الأداء (Grand Tourer) بكونها أندر سيارة Bentley ببابين في العصر الحالي، وهي تشكّل التعبير الأقصى عن القيادة المكشوفة الفاخرة بسيارة من مقعدين، وبالتالي تقود بقوّة العودة إلى قطاع صناعة المركبات الراقية لشركة Bentley Mulliner، التي تُعدّ الأقدم في العالم لصناعة المركبات.

ويجري العمل على ابتكار 12 سيارة فقط من هذا الطراز المثير بالإصدار المحدود، مما يضمن أن تبقى سيارة نادرة وحصرية جداً توفر أعلى مستويات الفخامة والأداء المشوّق. وتتطلّع Bacalar إلى مستقبل السيارات الفاخرة ذات المزايا الخاصّة – وسيتم صنع كل سيارة منها يدوياً في مصنع Bentley Mulliner الموجود في كرو وذلك وفقاً للمتطلّبات والأذواق الخاصّة لكل عميل.

تحمل هذه السيارة النادرة والاستثنائية اسم بحيرة Laguna Bacalar الواقعة في شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية والتي تشتهر بجمالها الطبيعي الأخّاذ، وهي تتبع استراتيجية Bentley القائمة على تسمية السيارات وفقاً لمجموعة من المعالم المتميّزة في العالم والتي بدأت مع مركبة Bentayga سنة 2015.

تم ابتكار Bacalar من قِبَل Bentley Mulliner التي أحيت تخصّصها في مجال توفير مركبات نادرة مشغولة بشكل خاص لصالح عدد قليل من العملاء من ذوي الأذواق والمتطلّبات المحدَّدة. وسوف تتميّز كل سيارة Bacalar بكونها فريدة فعلاً عن البقية، وذلك بصفتها سيارة بتصميم رياضي مكشوف من مقعدين مع شكل جديد كلّياً بنفحة عالية القوّة يتألّق عبر باقة من الخيارات المختلفة والمواد الراقية. وهي وليدة تفاعل وثيق بين فريق تصميم Bentley Mulliner والعملاء مباشرة.

ضمن هذا الإطار، تعلن أبرز سيارة حصرية للعصر الحالي بمقعدين من Bentley عن انطلاق عمليات جديدة لدى Bentley Mulliner، وهي تشكّل جزءً من استراتيجية جديدة لأقدم شركة متخصّصة بصناعة المركبات في العالم، حيث ستشهد على تميّز هذا القسم عبر ثلاثة أوجه مختلفة من ابتكارات السيارات المتميّزة وفقاً للفئات التالية: Classic، Collections وCoachbuilt.

تتمتّع Bentley Mulliner بتاريخ عريق، وهي تفخر بجذورها التي تعود إلى القرن السادس عشر عندما تمحور تركيز الشركة الأساسي على تخصيص العربات الفاخرة التي تجرّها الأحصنة. وبالتالي، تُعتبَر Bacalar تتويجاً لنحو 500 سنة من الخبرات والتراث الغني في فن تصميم المركبات.

حول هذا الموضوع، قال أدريان هولمارك، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة Bentley Motors: "إن Bentley Mulliner Bacalar هي تعبيرنا الأفضل عن القيادة الفاخرة عالية الأداء بالسقف المكشوف، إضافة لكونها تُبرِز القدرات الهائلة التي يتمتّع بها فريقنا في كرو."

وأضاف: "ابتكرنا عبر Bacalar سيارة Bentley مخصَّصة بشكل كامل ومتمحورة حول متعة القيادة بسيارة مكشوفة من مقعدين وتحمل عدداً من العناصر ذات المنحى المستقبلي للفخامة، والتي ظهرت للمرّة الأولى في سيارتنا EXP 100 GT التي كانت جزءً من احتفالاتنا العام الماضي بمئوية الشركة."

كما قال: "Bacalar سيارة نادرة ومتميّزة، وبينما تتمتّع بشخصية محدّدة، فإنها ستشكّل تجربة استثنائية تميّزت بكثير من التفاعل بالنسبة إلى 12 شخصاً من أصحاب الأذواق والمتطلّبات الخاصّة، والذين سيعمدون اللآن إلى التعاون معنا بشكل وثيق لابتكار واقتناء وقيادة وتقدير واحدة من بين 12 سيارة سيتم صنعها خصّيصاً لهم."

وختم قائلاً: "يتمتّع عملاؤنا بكثير من الحماسة تجاه سيارة Bacalar بالقدر ذاته مثلنا نحن، حيث إنها تجمع فريق عملنا وعملاءنا المتميّزين معاً لابتكار السيارات المخصَّصة المصنوعة يدوياً الأكثر تميّزاً ورقياً، والتي تدفع بحدود مخيّلتنا وقدراتنا إلى أبعاد جديدة."

تُعتبَر Bacalar تحفة فنية فعلية في مجال الحِرَفية اليدوية الراقية، وهي عبارة عن تناغم سلس بين المواد الراقية والاهتمام الذكي بالتقنيات. وتستمد Bacalar مزاياها التصميمية من السيارة النموذجية EXP 100 GT المصقولة بجمالية عالية والحائزة على جوائز بارزة والتي تم تتويجها مؤخراً في المهرجان الدولي للسيارات (Festival Automobile International) بفرنسا عبر منحها لقب ’أجمل سيارة نموذجية للعام‘ (Most Beautiful Concept Car of the Year)، إلى جانب فوزها بلقب ’السيارة النموذجية للعام‘ (Concept Car of the Year) من مجلّة GQ المرموقة.

وتشكّل Bacalar تعبيراً عن المستقبل، وهي الآن تدفع بشركة Bentley إلى قرن جديد من التميّز الاستثنائي حيث قام فريق التصميم بابتكار أكثر طراز مصقول بديناميكية عالية حتى هذا التاريخ. وتعود بنا الأغطية الخلفية المخروطية الدراماتيكية إلى ملامح السيارات الرياضية القديمة من مقعدين، بينما تحمل في ثناياها وعداً بتمكين الاستمتاع بمغامرة مشوّقة متمحورة حول السائق ضمن بيئة راقية ذات ملامح ملتفّة.

تتميّز المقصورة الداخلية الفريدة وذات اللمسات الملتفّة بكونها نقية من ناحية التصميم والتنفيذ، وهي تنطلق من كونسول وسطي جديد ذي زاوية حادّة لتلتفّ بسلاسة عبر لوحة القيادة والأبواب. ومن بعدها تنسحب هذه الالتفافة نحو الخلف باتجاه حجرة توضيب الأمتعة شبه المغلَقة والموجودة خلف المقعدين.

وأصبحت المواد المستدامة التي تم الحصول عليها بطرق أخلاقية وظهرت في طراز EXP 100 GT النموذجي العام الماضي أمراً واقعياً في سيارة Bacalar – وذلك بعد ثمانية أشهر فقط على عرضها للمرّة الأولى. وهي تشمل طلاءً يحتوي على الرماد المستخرج من قشر الرز والذي يشكّل طريقة مستدامة لتوفير لمسة نهائية معدنية غنية، وصوفاً بريطانياً طبيعياً، وخشب Riverwood بعمر 5,000 سنة مستخرَج من السهول الساحلية في شرق إنكلترا.

تضم Bacalar نسخة معزَّزة من محرّك W12 TSI سعة 6.0 ليتر والذي لا يُنافَس من Bentley. ويولّد هذا المحرّك الذي يُعدّ الأكثر تطوّراً في العالم بفئة محرّكات الـ12 أسطوانة قوّة قدرها 650 حصاناً (659 PS) مع 900 نيوتن-متر (667 رطل.قدم) من العزم.

ويعمل نظام متطوّر للدفع الفعّال بجميع العجلات (Active All-Wheel Drive) على توزيع العزم بشكل متغيّر بين العجلات الأمامية والخلفية. وهذا يسمح لسيارة Bacalar استخدام الدفع بالعجلات الخلفية بأكثر قدر ممكن خلال القيادة العادية لتعزيز الكفاءة والأداء الديناميكي للحد الأقصى. ويشكّل نظام توليد الحركة القلب النابض لسيارة Bacalar ليقدّم السيارة المكشوفة الفاخرة عالية الأداء ذات المقعدين بأفضل حلّة لها في عالم اليوم.

الجدير ذكره أن جميع سيارات Bentley Mulliner Bacalar الحصرية قد تم تحديد أصحابها المتميّزين في مختلف أنحاء العالم.