أفينتادور إس رودستر
POA

Action Bar Slide Out Toggle

Close X
Make an Enquiry

نظرة عامة

الأيقونة التي حملت التراث التاريخي لطراز إس، سواء ميورا أو ايزليرو أو كونتاش أو أوراكو، تعود إلى التألق من جديد في أكثر إصداراتها إثارة وهو أفنتادور إس رودستر. إن مزايا المحرك الجديد طراز V12 الذي يعمل بقوة 740 حصانًا، بالإضافة إلى تفوق تصميم لامبورجيني الذي لم يسبق له مثيل في هذه الفئة المكشوفة، تجتمع جميعها في أفنتادور إس رودستر مع التكنولوجيا الأكثر تطورًا في النطاق، بما في ذلك خاصية ديناميكيات السيارة النشطة في لامبورجيني (LDVA) الجديدة، مما يقدم تجربة قيادة غاية في التفوق. إن كل هذا قادر على إرضاء الكبرياء حتى لدى أولئك الذين يسعون للحصول على أكثر الأحاسيس إثارة وعلى دفقة كبيرة من الأدرينالين.

تجربة قيادة مثيرة

القدرة على السير بسرعة أكثر من 350 كم/الساعة هي تجربة ستجعلك تشعر بقوة الأدرينالين الخالصة. وعندما لا يفصل شيء بينك وبين السماء، ستشعر بشعور يولد 1000 شعور آخر‎، وهو أقوى شعور ستختبره على الإطلاق على متن أي سيارة. وبفضل خفة الحركة الفائقة لديناميكيات السيارة النشطة، فعند كل منحنى سوف تشعر بالهواء على بشرتك من جراء السرعة. كما أن قوة 740 حصانًا، التي تطلق السيارة بكل انسيابية على الأسفلت بسبب قوة المحرك الفائقة طراز V12، تتحول ليس فقط إلى معزوفة موسيقية، بل سيمفونية مكتملة الأركان. ومع أفنتادور إس رودستر، ستكتشف الأداة الأكثر قوة التي تُرضي غرورك وتنقل إحساسك إلى أعلى مستوى.

التصميم الخارجي

يتميز التصميم الخارجي لمجموعة أفنتادور بمجموعة من الخطوط العميقة والعريضة التي تقود نحو ديناميكا الهواء الأكثر قوة. وتعزز أفنتادور إس رودستر هذا المزيج من الديناميكية والتحسين والجرأة بخطوط أكثر قوة مستوحاة من الطبيعة وديناميكا الهواء، بالإضافة إلى مخارج العادم التي تحوّل الجزء الخلفي إلى مكوك فضائي. كما يذكرنا الجزء الأمامي بقوة وأناقة أسماك القرش الجاهزة لتثبر أغوار الطريق.

بعد ذلك، يبرز سقف رودستر القابل للإزالة ليعكس النمط الموجود في قلب سيارة أفنتادور إس. وتقدم لك هذه الخيارات مجموعة من السمات الرياضية والإحساس بالأناقة، والتي تتيح لك الشعور بكل إحساس بأقصى مستوى. ونظرًا لأن الحفاظ على تصميم لامبورغيني ليس غاية في حد ذاته، فقد صُمم كل سطح في أفنتادور إس رودستر لزيادة القوة وتحسين الأداء.

التصميم الداخلي

تمامًا مثل النسخة الكوبيه، فإن التصميم الداخلي لأفنتادور إس رودستر يحقق تمامًا وبكل سلاسة مهمة مزج روح السيارة الرياضية مع التكنولوجيا الحديثة. كما يعكس التصميم دائمًا رفاهية لا تضاهى. ونُفذ التصميم الداخلي باستخدام مواد بأعلى جودة، كما أنه يتيح مجموعة لا حصر لها من الإمكانيات، مثل إضافة زخارف جديدة من الحرف إس. كما تشمل الخيارات أيضًا إمكانية اختيار مواد مبتكرة مثل" كاربون سكين®‎" ليكون غطاء لبعض الأجزاء الداخلية.

إن هذه السيارة هي روح متعددة الأوجه تمتزج فيها دقة الأداء والتصميم والحصرية، كما أنها كانت مصدر إلهام لتقديم مجموعة من الألوان الأصلية والإطلالات النهائية التي صُممت في الأساس من أجل رودستر. إنها سيارة رياضية ومعاصرة وساحرة وفخمة متاحة لك لاكتشاف كل التهيئات الجديدة التي طورت على يد فريق "أد بيرسونام"؛ لإبراز كل التفاصيل الدقيقة في أفنتادور إس رودستر، وتعزيز شخصيتها الفريدة.

ديناميكيات القيادة

بالإضافة إلى قلب أفنتادور إس رودستر النابض، تتميز السيارة أيضًا بعقل متطور مذهل يظهر في وحدة تحكم ديناميكيات السيارة النشطة في لامبورجيني (LDVA). وهو نظام يضم تقنيات نشطة تستطيع أن تدير كل محور ديناميكي في السيارة. ويمكن التحكم في ديناميكيات السيارة الجانبية عن طريق نظام التوجيه الذي يضم جميع العجلات الأربع باستخدام التوجيه الديناميكي في لامبورجيني (LDS)، وتوجيه العجلات الخلفية في لامبورجيني (LRS). ويمكن التعامل مع الديناميكيات الرأسية في السيارة من خلال نظام التعليق المغناطيسي الريولوجي (LMS) وديناميكا الهواء الخلفية النشطة. أما الديناميكيات الطولية، فتعتمد على نظام القيادة الرباعي. كما يجمع نظام ديناميكيات السيارة النشطة في لامبورجيني جميع المعلومات الواردة من مستشعرات السيارة، ويقدم أفضل إعداد في الوقت الفعلي لكل وضعية قيادة لتكون النتيجة في النهاية مثالية وآمنة وجذابة بأفضل طريقة ممكنة.